بعد الصين.. ترامب يتأهب لشن حرب تجارية على اليابان
بعد الصين.. ترامب يتأهب لشن حرب تجارية على اليابان

بعد الصين.. ترامب يتأهب لشن حرب تجارية على اليابان المنظار نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم بعد الصين.. ترامب يتأهب لشن حرب تجارية على اليابان، بعد الصين.. ترامب يتأهب لشن حرب تجارية على اليابان ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، بعد الصين.. ترامب يتأهب لشن حرب تجارية على اليابان.

المنظار يمضي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في خططه التجارية التي وضع أساسها الرئيسي خلال برنامجه الانتخابي ما قبل عام 2016، والتي استهدفت الصناعات الأجنبية بالأراضي الأمريكية، في محاولة لإنعاش تلك المهن والمنتجات في بلاده.

ترامب بدأ تلك الخطط بحرب تجارية شعواء مع الصين، اتخذ خلالها قرارات برفع الرسوم الجمركية المفروضة على البضائع الصينية، وذلك في إطار سعيه لإتاحة فرصة أكبر للشركات الأمريكية لمنافسة نظيراتها في بكين.

اقرأ أيضًا: قيمة اليوان.. الصين تناور بآخر كروتها في الحرب التجارية مع ترامب 

وحسب ما جاء في شبكة "CNBC" الأمريكية، فإن ترامب بدا من الواضح عزمه المضي قدمًا في تلك الحرب الاقتصادية ولكن مع خصوم آخرين، بما في ذلك اليابان، والتي تعد واحدة من أهم حلفاء واشنطن بمنطقة شرق آسيا.

وقالت الشبكة الأمريكية، إن ترامب عاد إلى التهديد مجددًا بورقة التعريفة الجمركية على السيارات، وأدرج في جدول الأعمال إمكانية أن تكون اليابان "الهدف المقبل" للحرب التجارية التي يخوضها دونالد ترامب.

وخلال محادثة جرت مؤخرًا مع صحيفة "وول ستريت جورنال"، تحدث ترامب، عن علاقاته الجيدة مع القيادة اليابانية، لكنه أضاف بعد ذلك: "بالطبع سينتهي ذلك بمجرد أن أخبرهم عن المبلغ الذي يتعين عليهم دفعه".

وقال ديريك سكيسور الاقتصادي في الشؤون الآسيوية في معهد أمريكان إنتربرايز، وهو مركز أبحاث محافظ في الولايات المتحدة مقره واشنطن العاصمة: "الرئيس يحب اختيار المعارك التجارية"، وأضاف أنه إذا تم توقيع اتفاقية بشأن التعريفات الجمركية مع كندا والمكسيك، سيتم إعفاء هذه الدول من التحقيق الأمريكي الجاري في مجال السيارات، والذي يستهدف بعض الصناعات.

وبالنظر إلى أن الاتحاد الأوروبي قد حصل بالفعل على إعفاء من هذه التعريفات، فإن ذلك سيجعل اليابان -الحليف الرئيسي للولايات المتحدة في آسيا- الهدف الأول للحرب التجارية التي يشنها ترامب على الدول ذات القدرات الصناعية العملاقة.

اقرأ أيضًا: الصين تُنعش القارة السمراء باستثماراتها.. وإسقاط الديون فرصة ذهبية لإفريقيا 

وعلى الرغم من أن ترامب ربما كان يشير إلى تكاليف أخرى يمكن أن يضرب بها اليابان، فإن سكيسور، قال إن السيارات هي الطريقة الأكثر احتمالًا للضلوع في الحرب التجارية، موضحًا أن هناك تحقيقا مفتوحا حول السيارات اليابانية وإصدارات الدول الأخرى، لكن الولايات المتحدة لم تتخذ أي إجراء على هذا النحو حتى الآن.

وأطلقت إدارة ترامب، تحقيقًا للأمن القومي في واردات السيارات والشاحنات في مايو الماضي، وتهدد الولايات المتحدة بدفع رسوم جمركية تصل إلى 25% على السيارات المستوردة وقطع الغيار، إضافة إلى تعريفة جمركية بنسبة 25% على الفولاذ و10% على الألومنيوم.

وعلى الرغم من التهديد الأمريكي فإن الإدارة في البيت الأبيض لا تزال لم تقرر ما إذا كانت ستفرض هذه الإجراءات كجزء من جهودها لحماية شركات صناعة السيارات الأمريكية وخفض العجز التجاري.

وتهدف واشنطن إلى إحداث خلل بالتوازن التجاري بين واشنطن وطوكيو، والذي يصب بنسبة كبيرة في صالح اليابان، والتي تُعد ثالث أكبر شريك تجاري مع الولايات المتحدة، خلف الصين والمكسيك، وفقًا لما ذكره مكتب الإحصاء.

وقال سكيسور: "يمكن أن يكون العجز التجاري سببًا في ممارسات غير عادلة، لكن في الحالة اليابانية، لم نر إدارة ترامب تقول ما هو الخطأ في ما تفعله اليابان، لذا أعتقد أنها مطالب غير مبررة من جانب الرئيس".

اقرأ أيضًا: تنافس أمريكا وروسيا.. اليابان على مشارف دخول سوق التسليح العالمي 

وعلى الرغم من التشابه الضخم في حالتي الحرب التجارية بين الولايات المتحدة الأمريكية من ناحية واليابان والصين في الأخرى، فإن وجه الاختلاف يعد جوهريا ولا يمكن إغفاله.

الرئيس الأمريكي في حربه ضد الصين تجاريًا، أكد أن استحواذ الشركات العاملة في العملاق الآسيوي على بعض الحقوق الخاصة بالملكية الفكرية لنظيراتها الأمريكية، هو السبب الرئيسي في إضافة بعض التعريفات الجمركية على البضائع، مما يضمن الفرصة للمنتجات الأمريكية في الصمود.

وبالنظر إلى الوضع الحالي للبضائع اليابانية في الولايات المتحدة، فلا يمكن القول إن هناك مخالفة صريحة من جانب شركات طوكيو بأي صورة كانت، وهو الأمر الذي قد يُعطل إدارة ترامب بشكل واضح عن اتخاذ أي قرار يتعلق برفع التعريفات والرسوم الجمركية على البضائع اليابانية في الأسواق الأمريكية.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، بعد الصين.. ترامب يتأهب لشن حرب تجارية على اليابان، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : التحرير الإخبـاري