حوار:هل تفضل استخدام Launcher على جهازك؟ولماذا؟
حوار:هل تفضل استخدام Launcher على جهازك؟ولماذا؟

حوار:هل تفضل استخدام Launcher على جهازك؟ولماذا؟ المنظار نقلا عن اندوريد ننشر لكم حوار:هل تفضل استخدام Launcher على جهازك؟ولماذا؟، حوار:هل تفضل استخدام Launcher على جهازك؟ولماذا؟ ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، حوار:هل تفضل استخدام Launcher على جهازك؟ولماذا؟.

المنظار منذ أيام الأندرويد الأولى ظهر لنا ما يعرف بال Launcher والذي هو وكما تعرفون برنامج صغير الحجم نسبياً يقوم بتغيير واجهة الهاتف بشكل كلي، كما أنه يدعم إضافات مختلفة مثل الدعم لحزم الأيقونات المتنوعة.

ولحسن الحظ ظهرت مع نظام الأندرويد هكذا برامج بسبب اعتيادنا السابق على Themes التي كنا نحملها من مقاهي الانترنت لهواتفنا النوكيا (لا أنسى جلساتي مع أصدقائي وتبادلنا مختلف الثيمات التي تناسب أذواقنا)، كما أنها كانت حركة مدروسة لإبهارنا بكل التأثيرات المختلفة لاسيما ثلاثية الأبعاد منها، التي كنت أتباهى بها أمام صديقاتي عندما حصلت على أول هاتف أندرويد لي في ال2012 (أعلم بدأت متأخرة قليلاً).

بشكل عام أشعر أن الموضوع كان فوضوياً نوعاً ما ولم يكن الهدف فعلاً هو الحصول على تجربة مستخدم مخصصة، إنما كانت تلك البرمجيات تثقل الهاتف وفي بعض الأحيان تسبب Crashes وإبطاء للجهاز بشكل عام إلا في حالة استخدامنا هاتفاً رائداً.

إضافة إلى أن حزم الأيقونات سواءً الخام منها أو حتى الحزم الأخرى كانت بأشكال ثلاثية الأبعاد الأمر الذي كان يبهرنا -لاشك في ذلك- إنما كان يسبب إبطاءً لعمل الجهاز، ولكن بعد نضوج الأندرويد وتطور التطبيقات والانتقال إلى ما يعرف بال Material Design بدأ الرواج التصميمي للأنظمة والبرامج يتخذ مجرىً مغايراً للسابق وبدأ يتجه نحو البساطة والألوان المحايدة والابتعاد عن كل التأثيرات والبهرجات تماماً مع أندرويد Lollipop.

بدأت عندها ألحظ تغييراً كبيراً في تطور ال Lauchers التي باتت الآن من أخف البرامج التي يمكن إيجادها على متجر غوغل بلاي كما أن عدد المستخدمين لها قل فعلاً وعوضاً عن كون ال Launchers في السابق متوجهة لجميع المستخدمين وتطرح لهم فرصة تخصيص شكل أجهزتهم، أصبحت الآن تستخدم بشكل كبير من المستخدمين الذين يحملون هواتف متوسطة أو ضعيفة وذلك لأن ال Launchers في غالبها الآن باتت تقلد شكل نسخ الآندرويد الحديثة مثل Oreo و P، إضافة لتقليد شكل نظام IOS (فعلياً من البداية ظهرت هذه ال Trend) وعن تجربة شخصية وجدت استخدام N Launcher للحصول على شكل أندرويد Nougat على هاتف Samsung Grand Duos الصادر منذ حوالي 5 سنوات أسلس وأسرع من واجهة سامسونغ القديمة وأيقوناتها!

وبات ال Launcher  مثل Nova Launcher الشهير يستخدم من مالكي الهواتف الرائدة وذلك لتغيير ال Icon Pack بشكل خاص وللحصول على بعض الميزات الخاصة الخفيفة التي يطرحها قسم من هذه البرمجيات.

بذلك نكون قد لاحظنا نقلة نوعية في استخدام ال Launchers والغاية منها، إذ أن أذواق المستخدمين قد تغيرت ونظرتهم تجاه الأندرويد الخام انقلبت 180 درجة وبات هو المنشود بعدما كان يعتبر في أول أيام الأندرويد “الأبشع” أو الأقل تميزاً، حيث أننا نرى أن الكثير من الشركات كانت تضيف الميزات هنا وهناك على واجهتها “إحم إحم سامسونغ”، حتى نضجت لديهم الفكرة وبات الفالح الآن من يستطيع تقديم واجهة أقرب ما يكون للأندرويد الخام.

الآن أريد رأيكم، هل أنتم من محبي ال Launchers؟ وهل استخدمتم أياً منها من قبل؟ وهل تعتقدون أن لها مستقبلاً وتطوراً أكثر مما هي عليه؟

أخبروني رأيكم في التعليقات..

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، حوار:هل تفضل استخدام Launcher على جهازك؟ولماذا؟، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : اندوريد