“بالغنيم” يرعى اللقاء الأول لبرنامج “استشرني” لمرشدي المدارس
“بالغنيم” يرعى اللقاء الأول لبرنامج “استشرني” لمرشدي المدارس

“بالغنيم” يرعى اللقاء الأول لبرنامج “استشرني” لمرشدي المدارس المنظار نقلا عن صحيفة الاحساء ننشر لكم “بالغنيم” يرعى اللقاء الأول لبرنامج “استشرني” لمرشدي المدارس، “بالغنيم” يرعى اللقاء الأول لبرنامج “استشرني” لمرشدي المدارس ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، “بالغنيم” يرعى اللقاء الأول لبرنامج “استشرني” لمرشدي المدارس.

المنظار مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء – خالد الذكرالله

رعى المدير العام للتعليم بالأحساء أحمد بن محمد بالغنيم، صباح أول أمس الخميس، اللقاء الأول لبرنامج “استشرني” للمرشدين والمرشدات، والذي تنظمه إدارة التوجيه والإرشاد بالإدارة، على مسرح مدارس دار العلوم الأهلية، بالشراكة مع جمعية التنمية الأسرية بالأحساء، والإدارة العامة للتعليم بالأحساء، وبالتعاون مع مؤسسة تكافل الخيرية، وذلك ضمن برامج الشراكة بين الجهتين.

ويهدف اللقاء، الذي حضره عدد من القيادات التعليمية والإشرافية وقادة المدارس والمرشدين الطلابيين، استعراض الجهود المبذولة في برنامج “استشرني” والثمرات التي حصدت منه، إلى جانب الخروج بعدد من التوصيات لدعم الطلاب والطالبات في الجوانب النفسية والاجتماعية والأسرية والتفوق الدراسي.

وبدوره، استهل “بالغنيم” الملتقى، بكلمته الترحيبية للمشاركين وضيوف الملتقى، مشيدًا بالجهود التي بذلت من خلال القائمين على برنامج “استشرني” الذي يستهدف المرشدين والمرشدات بمدارس التعليم العام التابعة للإدارة، والتي كان لها طيب الأثر على الطلاب والطالبات وأسرهم، حيث يعتبر البرنامج إحدى قنوات التثقيف والتمكين.

وشدّد “بالغنيم” على أن التعليم يعنى بإعداد جيل متكامل ذي شخصية مؤثرة وفعالة معرفيًا ومهاريًا وسلوكيًا؛ ليتواكب ذلك الإعداد مع رؤية المملكة 2030 التي تعمل بقدرات وسواعد شباب وطننا الغالي، منوّهًا في هذا الصدد بدور حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود (يحفظه الله)، التي ضربت مثالًا رائعًا في الإنفاق على التعليم وإيجاد قنوات متنوعة لضمان الدعم وشموله.

وأشار إلى أن وزارة التعليم بقيادة الدكتور أحمد العيسى تسعى إلى تعميق الدور الريادي للقطاع التعليمي في خدمة أبنائنا الطلاب والطالبات، ورعايتهم وتهيئة الأجواء الاجتماعية والأحوال الاقتصادية الملاءمة حتى تكون البيئات التعليمية جاذبة، لافت إلى الدور الذي قامت به مؤسسة تكافل الخيرية من خلال تقديم حزمة من البرامج التوعوية لبعض فئات الطلاب والطالبات، والتي تهدف إلى تحفيزهم لمواصلة الدراسة والتفوق.

كذلك أكد مدير تعليم الأحساء على دور المحوري والمهم للمعلم في نجاح البرنامج، وأثره الكبير في تربية الأجيال، مختتمًا كلمته بتوجيه الشكر لكل المشاركين في هذا الملتقى.

ومن جانبه، أوضح مدير مشروع استشرني بمؤسسة تكافل الخيرية عبدالله الجماز، أن البرنامج يخدم الطلاب والطالبات، ويخفف من الأزمات الاجتماعية والاضطربات النفسية، ويعمل على مساعدتهم وأسرهم في الجوانب التربوية والنفسية والاجتماعية من أجل حياة أسعد ومجتمع أفضل.

إلى ذلك، استعرض مشرف التوجيه والإرشاد عبدالحميد الربيعة، نبذة عن آلية الاستشارات التربوية والأسرية والاجتماعية التي تقدم للطلاب والطالبات وأسرهم؛ ليختتم بحوار مفتوح للمشاركين مع مدير عام جمعية التنمية الأسرية بالأحساء الدكتور خالد الحليبي، وتدوين عدد من المقترحات والتوصيات للقاء.

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، “بالغنيم” يرعى اللقاء الأول لبرنامج “استشرني” لمرشدي المدارس، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : صحيفة الاحساء