الانسحابات تضرب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس
الانسحابات تضرب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس

الانسحابات تضرب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس المنظار نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم الانسحابات تضرب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، الانسحابات تضرب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، الانسحابات تضرب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس.

المنظار أعلنت المصنفة الأولى عالميًا سابقًا سيرينا ويليامز عن انسحابها من المشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس أولى بطولات الجراند سلام الأربع الكبرى هذا العام والتي ستنطلق يوم 15 من الشهر الجاري، فعلى الرغم من عودتها إلى حالتها الطبيعية مرة أخرى بعد وضع مولودتها الأولى في شهر سبتمبر الماضي، فإن اللاعبة الأمريكية أعلنت أنها ليست جاهزة للدفاع عن لقبها الذي أحرزته العام الماضي.

وتملك سيرينا ويليامز في رصيدها 23 لقبا في البطولات الكبرى وسبق أن توجت بلقب أستراليا المفتوحة 7 مرات من قبل وهو رقم قياسي في العصر الحديث، ولم تشارك اللاعبة الأمريكية في أي بطولة منذ تتويجها باللقب العام الماضي قبل أن تشارك في مباراة استعراضية في أبو ظبي أمام يلينا أوستابينكو بطلة رولان جاروس، إلا أنها قررت الانسحاب لرغبتها في المشاركة في البطولات من أجل المنافسة على لقبها وليس من أجل اللعب فحسب، مشيرة إلى حاجتها لبعض الوقت للعودة إلى المنافسات من جديد على أعلى مستوى.

ووصف كريج تيلي رئيس البطولة جهود سيرينا بالاستعداد للدفاع عن لقبها في أستراليا "بالمعجزة" وقال إنها تجاوزت الرياضة.

وتابع تيلي: "المشاركة لم تكن كافية لها على الإطلاق. تريد أن تمنح نفسها أفضل فرصة للفوز".

"كنت أتواصل بشكل دائم مع سيرينا وفريقها وأعلم لهذا السبب لماذا ضغطت على نفسها في محاولة للحاق بالبطولة إلى أن أعلنت قرارها الأخير".

وانضمت ويليامز بالتالي إلى قائمة من اللاعبين الذين أعلنوا انسحابهم بالفعل من بطولة أستراليا والتي يترأسها المصنف الأول على العالم سابقًا اللاعب البريطاني أندي موراي بسبب معاناته من إصابة في الفخذ لم يتعاف منها منذ مشاركته في بطولة ويمبلدون في شهر يوليو الماضي، وعلى الرغم من مشاركته في بطولة مبادلة الاستعراضية في أبو ظبي منذ أيام فإنه قرر الاستمرار في عملية إعادة التأهيل والتركيز عليها فقط في الوقت الحالي.

وقال موراي في بيان أصدره أمس "للأسف لن أشارك في بطولة أستراليا المفتوحة هذا العام لعدم استعادتي كامل لياقتي، سأعود إلى بلادي قريبا لتقييم كافة خياراتي لكني سعيد بكل رسائل الدعم التي تلقيتها وكلي أمل في العودة للمباريات قريبا".

وقال كريج تيلي مدير بطولة أستراليا المفتوحة: "نحن ندرك تماما أن آندي موراي تعرض لظروف صعبة بسبب الإصابة وأنه فعل كل ما هو مستطاع من أجل الاستعداد لأستراليا المفتوحة".

وأضاف تيلي: "شخصيا أنا أيضا أعرف أن آندي يعشق التنس وهو يفعل أي شيء من أجل اللعب، هذا قرار في غاية الصعوبة بالنسبة له ونحن نحترم ذلك تماما".

كما انسحب من المشاركة في بطولة أستراليا أيضًا اللاعب الياباني كي نيشيكوري بسبب إصابة في المعصم، ولم يخض اللاعب الياباني أي مباراة منذ شهر أغسطس الماضي منذ الخسارة من اللاعب الفرنسي جايل مونفيس في بطولة مونتريال للأساتذة، كما تحوم الشكوك أيضًا حول مشاركة اللاعب الصربي نوفاك دجوكوفيتش الذي توجه إلى أستراليا للمشاركة في مباراة استعراضية يوم 10 من الشهر الجاري، وسيتخذ قراره عقب تلك المباراة بشأن المشاركة من عدمها بسبب شعوره ببعض الآلام في مرفقه وهي الإصابة التي أبعدته عن الملاعب 6 شهور منذ بطولة ويمبلدون الماضية.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، الانسحابات تضرب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : التحرير الإخبـاري