افتتاح مبهر لدورة الألعاب الدولية الثانية للشرطة
افتتاح مبهر لدورة الألعاب الدولية الثانية للشرطة

افتتاح مبهر لدورة الألعاب الدولية الثانية للشرطة المنظار نقلا عن البيان ننشر لكم افتتاح مبهر لدورة الألعاب الدولية الثانية للشرطة، افتتاح مبهر لدورة الألعاب الدولية الثانية للشرطة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، افتتاح مبهر لدورة الألعاب الدولية الثانية للشرطة.

المنظار تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وبشعار «ارفع علمك»، افتتح سيف الشعفار وكيل وزارة الداخلية مساء أمس دورة الألعاب الدولية الثانية للشرطة «أبوظبي 2017».

وانطلقت الدورة الدولية في حفل أخاذ أبهج الحضور بتنظيم جميل بحضور رسمي وعربي ودولي كبير يتقدمهم الفريق أول. م أحمد نواف الأحمد الصباح رئيس الاتحاد الدولي للشرطة ورؤساء وفود الدول المشاركة وعدد من ضيوف الحفل، وعزفت الفرق الشرطية السلام الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، مستضيفة الدورة، إيذاناً بانطلاق البطولة الذي أعلن عنها الفريق الشعفار.

وشاهد الحضور العروض المبهرة البصرية في حفل الافتتاح التي تمثلت بعروض وتشكيلات عكست جانباً من الإنجازات التي حققتها دولة الإمارات العربية المتحدة وعلى كافة الصعد، إلى جانب الاستعراضات العسكرية من طلبة كلية الشرطة الذين أبهروا الحضور بتميز أدائهم، وقدمت بعض الفرق الاستعراضية عروضاً نالت إعجاب الحضور. وبعد ذلك تقدمت الفرق المشاركة في طابور العرض أمام المنصة الرئيسية حيث تواجد كبار الحضور ومن ثم تم إلقاء قسم الدورة من قبل ممثل دولة الإمارات.

مسيرة تراثية

كما تخلل الحفل مسيرة تراثية للتعريف بتراث الإمارات وقدمت الفرقة التراثية بعض الأهازيج التي تمجد قيادة الدولة، وفي الختام قام الفريق سيف الشعفار بالسلام على رؤساء الوفود والتقاط الصورة التذكارية.

حضر الافتتاح معالي اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي، واللواء الركن خليفة حارب الخييلي، وكيل الوزارة المساعد لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ بالإنابة، واللواء سالم مبارك الشامسي وكيل وزارة الداخلية المساعد للموارد والخدمات المساندة بالإنابة، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي مفتش عام وزارة الداخلية، واللواء مكتوم الشريفي مدير عام شرطة أبوظبي، واللواء عبدالعزيز مكتوم الشريفي مدير عام الأمن الوقائي في الوزارة، والعميد محمد حميد بن دلموج الظاهري الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بالإنابة، رئيس اللجنة العليا المنظمة للدورة، وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين بالدولة، وعدد كبير من ضباط الشرطة والقوات المسلحة.

كما حضره ممثلو الشركات الراعية تتقدمهم الراعي الاستراتيجي للدورة شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «دو» والراعي الداعم «بريمير موتورز» شريك السيارات الحصري، والرعاة الداعمون من جامعة نيويورك في أبوظبي ومؤسسة الإمارات العامة للبترول «امارات» و«تمكين» وغرفة تجارة وصناعة الشارقة ومجموعة «خانصاحب» و«سيكور للهندسة» و«مستشفى يونفيرسال» و«ترايستار للهندسة والإنشاءات».

كما حضر الحفل وفد رفيع المستوى يمثل الاتحاد الدولي الرياضي للشرطة ضم ساندرو ديركس الأمين العام للاتحاد، والعقيد خالد النجار الأمين العام المساعد ومدير المكتب الرئاسي وعدد من كبار المسؤولين في الاتحاد. وقدم الفريق أول.م أحمد نواف الصباح الشكر والتقدير لدولة الإمارات ممثلة بوزارة الداخلية التي استضافت الدورة الحالية، مشيداً بحسن الترتيب والتنظيم الذي لمسوه في الاتحاد الدولي منذ إعلان استضافة الإمارات للدورة، مثمناً اهتمام الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، بالرياضة الشرطية ودعمه الكبير للبطولة.

أما العميد محمد حميد بن دلموج الظاهري الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بالإنابة، رئيس اللجنة العليا المنظمة للدورة فقال على هامش الافتتاح، إن هذا الحدث الرياضي الدولي الهام يحظى بدعم حكومة الإمارات، مثمناً العلاقة بين الاتحاديين بتبادل الخبرات والمعلومات سعياً للنهوض بالرياضة الشرطية لينعكس ذلك إيجاباً على الرياضة الوطنية والرياضيين.

وقال نرحب بالجميع في أرض الإمارات دولة المحبة والتسامح والتآلف، مؤكداً حرص الجميع على الخروج بدورة رياضية يشهد لها العالم معززين بذلك السمعة الطيبة للأمارات في استضافتها أهم المحافل والأحداث الرياضية.

ثم ألقى العميد وليد الشامسي رئيس اللجنة المنظمة، مدير البطولة كلمة الدولة المستضيفة مرحباً بضيوف الإمارات من وفود مشاركة، ومسؤولي الاتحاد الدولي ومن ضيوف الدورة مشاركين في بلدهم الثاني؛ دولة الإمارات العربية المتحدة أرض الخير، ووطن المحبة والتسامح، وبلد التطور والحداثة، التي وضعَت عالمياً بصمتها الفريدة؛ على خريطة عالمٍ متحوّلٍ وسريعٍ في آلياته وتقنياته.

وأشار الشامسي في كلمته إلى أن الإمارات بفضل قيادةٍ استثنائيةٍ رشيدة، ترتقي إلى مستوى المسؤوليات وتحقيق التطلعات والطموحات، في بلدٍ التميّزُ فيه نمطُ حياة، بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وفي إطار رؤى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وبمتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وتقدم بأسمى معاني التقدير للفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان راعي البطولة؛ على دعمه اللامحدود لإنجاح هذا الحدث الرياضي العالمي.

مكانة مرموقة

وقال إن حجم الإقبال الكبير على المشاركة في هذه الدورة، يؤكد المكانة المرموقة لدولة الإمارات في استضافة وإنجاح الفعاليات والأحداث الكبرى.

وتأتي هذه البطولة لتعزز العلاقات بين الأجهزة الشرطية العالمية خاصة في مجالات الرياضة الشرطية، مشيراً إلى سجل دولة الإمارات في تنظيمها للفعاليات والبطولات العالمية، وهذا التجمع الرياضي العالمي على أرضها والذي يحظى بدعم واهتمام قيادتنا العليا من أجل إنجاحها وخروج منافساتها في جو من التآلف والمحبة بين الأشقاء والأصدقاء من رجال الشرطة المشاركين في الدورة من مختلف دول العالم.

وأكد الشامسي أن الرياضةَ لغةٌ يتحدثُها الجميع، وهي قيمةٌ عالمية في حياة الأمم، ووسيلةٌ فاعلةٌ في جهود تدعيم أواصر الصداقة والتقارب بين شعوب الأرض بمختلِف أطيافها وانتماءاتها، حيث تولي وزارة الداخلية بدولة الإمارات العربية المتحدة الأنشطة الرياضية اهتماماً خاصاً وتشجع العناصر الشرطية على ممارستها والانخراط فيها.

فخر

أعرب العميد وليد الشامسي عن الفخر والاعتزاز أن تحتضن الإمارات منافسات دورة الألعاب الدولية الثانية للشرطة، التي تقام تحت شعار «ارفع علمك» وتُعد أكبر تظاهرة رياضية عالمية على مستوى البطولات الشرطية، ضمن أجندة الفعاليات الخاصة بالاتحاد الرياضي الدولي للشرطة USIP.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، افتتاح مبهر لدورة الألعاب الدولية الثانية للشرطة، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : البيان