شاهد.. لحظة الغضب التي حوّلت لاعبًا شهيرًا لمصارع
شاهد.. لحظة الغضب التي حوّلت لاعبًا شهيرًا لمصارع

شاهد.. لحظة الغضب التي حوّلت لاعبًا شهيرًا لمصارع المنظار نقلا عن عاجل ننشر لكم شاهد.. لحظة الغضب التي حوّلت لاعبًا شهيرًا لمصارع، شاهد.. لحظة الغضب التي حوّلت لاعبًا شهيرًا لمصارع ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، شاهد.. لحظة الغضب التي حوّلت لاعبًا شهيرًا لمصارع.

المنظار يتعرض باتريس إيفرا لاعب فريق مارسيليا الفرنسي، لحملة غضب شعواء أدت إلى اتّخاذ إدارة ناديه قرارًا بفسخ عقده وتسريحه من النادي.

جاء ذلك بعدما فقد اللاعب أعصابه وقام بالاعتداء على أحد المشجعين بركله، بقدمه قبل مباراة مارسيليا فيتوريا جيماريش البرتغالي التي أقيمت مساء الخميس (2 نوفمبر 2017)، ضمن منافسات الدوري الأوروبي.

وأوضحت الصور قيام اللاعب البالغ من العمر 36 عامًا بالقفز في الهواء وضرب المشجع بقدمه من فوق الحاجز الإعلاني على جانب الملعب، وذلك قبيل انطلاق المباراة، ما دفع الحكم إلى إشهار البطاقة الحمراء في وجهه قبل أن يبدأ اللقاء، ثم اتّخذ الاتحاد الأوروبي عقوبة مبدئية بإيقافه مباراة واحدة، أما ناديه الفرنسي فقرر تجميده لحين التحقيق معه، قبل أن يعود ويصدر قرارًا بفسخ عقده مع إيفرا.

وقال مايكل سيلفيستر، زميل إيفرا السابق في مانشستر يونايتد، في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية، إن إيفرا ليس له مستقبل في فريق مارسيليا، لكنه أكد أن اللاعب سيستكمل مسيرته الكروية مع فريق آخر.
 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، شاهد.. لحظة الغضب التي حوّلت لاعبًا شهيرًا لمصارع، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : عاجل