ما الطريقة صحية للأكل مع ممارسة التمارين الرياضية؟
ما الطريقة صحية للأكل مع ممارسة التمارين الرياضية؟

ما الطريقة صحية للأكل مع ممارسة التمارين الرياضية؟ المنظار نقلا عن الجمال ننشر لكم ما الطريقة صحية للأكل مع ممارسة التمارين الرياضية؟، ما الطريقة صحية للأكل مع ممارسة التمارين الرياضية؟ ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، ما الطريقة صحية للأكل مع ممارسة التمارين الرياضية؟.

المنظار الأنسان عمومًا نحتاج إلى ممارسة التمارين الرياضية اليومية لأنها أحد السلوكيات الحياتية التي ترفع من مستوى صحتنا، واتخاذ المرء قرارًا بممارسة الرياضة اليومية هو أحد أهم قرارات الحياة للحفاظ على الصحة.

وتشير المؤسسة القومية للصحة إلى عدد من الجوانب التي ثبت طبيًا وعلميًا جدوى ممارسة التمارين الرياضية فيها، وهي ضبط مقدار وزن الجسم، وخفض احتمالات الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري، وخفض احتمالات الإصابة بأمراض القلب، وخفض احتمالات الإصابة بأنواع من الإصابات السرطانية، وتقوية عظام الجسم، وتقوية عضلات الجسم، وتحسين مستوى الصحة العقلية والنفسية، ورفع مستوى قدرات القيام بالأنشطة البدنية اليومية والوقاية من حوادث السقوط والتعثر، ورفع احتمالات العيش لمدة أطول.

وهذه الفوائد التسع المحتملة تحصل أو يحصل غالبها بالممارسة اليومية لمقدار من الجهد البدني المتوسط الشدة لمدة 20 دقيقة على أقل تقدير.

وثمة الكثير من أنواع الأنشطة البدنية والتمارين المفيدة في هذا الشأن. والتمارين الرياضية تشمل التمارين الهوائية كالهرولة والسباحة، والتمارين اللاهوائية لبناء وتقوية العضلات، وتمارين حفظ التوازن، وتمارين الشد والاسترخاء للعضلات وأربطة المفاصل، والمرء يحرص على القيام بشيء كافٍ من هذه الأنواع الأربعة للتمارين الرياضية.

إن تناول الطعام وممارسة الرياضة اليومية أمران مترافقان ويسيران جنبًا إلى جنب، ولذا من المهم فهم العلاقة بينهما، بمعنى أن وقت الأكل ونوع الأكل يُؤثران في قدرة الإنسان على ممارسة الرياضة البدنية وشعوره خلال ممارستها بالراحة والنشاط والأهم نيل الفائدة منهما.

وإذا كنت ستمارس التمارين الرياضية في الصباح، عليك الاستيقاظ مبكرًا وتناول وجبة الإفطار قبل ساعة على أقل تقدير من بدء ممارسة الرياضة.

ولذا من الخطأ قيام البعض بالهرولة بعد الاستيقاظ من النوم وقبل تناول وجبة الإفطار لأن الجسم قد قام باستهلاك غالبية طاقة طعام وجبة العشاء السابقة ونسبة السكر حينئذ في الدم تكون منخفضة مما لا يُمكن المرء من أداء مجهود بدني كاف ومفيد للجسم آنذاك.

وإذا كان وقتك في الصباح لا يسمح لك بالانتظار لمدة ساعة بُعيد الفراغ من تناول وجبة الإفطار، فإن بالإمكان تناول وجبة خفيفة مثل أحد ثمار الفاكهة كالموز أو التفاح أو الكُمثرى، أو كأس من عصير الفواكه الطبيعية، أو كوب من اللبن الزبادي، أو كوب من الحليب قبل أداء التمارين الرياضية، ثم تناول بقية وجبة الإفطار بعد الراحة لمدة ربع ساعة من بعد الفراغ من أداء الرياضة. ومن الممكن تناول قدح من القهوة في الصباح إن كنت متعودًا عليه قبل القيام بأداء الرياضة الصباحية.

وبالعموم، فإن تناول وجبة طعام دسمة يتطلب تأخير ممارسة الحصة الرياضية اليومية لمدة ساعتين أو ثلاث، وتناول وجبة قليلة يتطلب ساعة من الراحة قبل ممارسة الرياضة. ومن الممكن تناول الوجبات الخفيفة قبل وأثناء ممارسة الرياضة.

وإضافة إلى الأكل، هناك الماء. ومن المهم جدًا شرب كمية كافية من السوائل والماء عند ممارسة الرياضة وخصوصا في الأجواء الحارة. وتحديدًا، من الأفضل شرب كوبين أو ثلاثة من الماء في فترة الساعتين السابقتين للبدء بممارسة الرياضة، وشرب كوب من الماء كل 20 دقيقة من ممارسة الرياضة، وشرب كوبين أو ثلاثة في فترة الساعتين التاليتين لممارسة الحصة الرياضية. والكوب نحو ربع لتر من الماء تقريبًا.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، ما الطريقة صحية للأكل مع ممارسة التمارين الرياضية؟، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الجمال