بريطانيا: القدس جزءًا من التسوية النهائية بين فلسطين وإسرائيل
بريطانيا: القدس جزءًا من التسوية النهائية بين فلسطين وإسرائيل

بريطانيا: القدس جزءًا من التسوية النهائية بين فلسطين وإسرائيل المنظار نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم بريطانيا: القدس جزءًا من التسوية النهائية بين فلسطين وإسرائيل، بريطانيا: القدس جزءًا من التسوية النهائية بين فلسطين وإسرائيل ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، بريطانيا: القدس جزءًا من التسوية النهائية بين فلسطين وإسرائيل.

المنظار أعرب وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون اليوم الأربعاء، عن قلق بلاده حيال احتمال اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقال جونسون لدى وصوله إلى اجتماع للحلف الأطلسي في بروكسل: إننا "ننظر إلى التقارير التي وردتنا بقلق، لأننا نرى أن القدس ينبغي بوضوح أن تكون جزءًا من التسوية النهائية بين الإسرائيليين والفلسطينيين، تسوية يتم التفاوض عليها".

كان مسؤول أمريكى، قال مؤخرًا: إن "الرئيس ترامب يعتزم نقل السفارة إلى القدس والاعتراف أيضا بها عاصمة لإسرائيل، الأمر الذى قوبل باعتراض من قبل المجتمع الدولى، ودفع مستشار الرئيس الأمريكى للتأكيد أن الرئيس ترامب لا يزال يدرس تلك الخطوة، ولم يتخذ قرارًا بعد بالتنفيذ".

في المقابل أجرى الرئيس الأمريكى عدة اتصالات هاتفية بكافة الرؤساء، على رأسهم الرئيس الفلسطينى محمود عباس، ورئيس الوزراء بنيامن نتنياهو لإبلاغهم بالأمر.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، بريطانيا: القدس جزءًا من التسوية النهائية بين فلسطين وإسرائيل، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : التحرير الإخبـاري