رانيا يوسف تدافع عن حقوق المرأة.. «الجواز للدلع وطمع الستات حلال»
رانيا يوسف تدافع عن حقوق المرأة.. «الجواز للدلع وطمع الستات حلال»

رانيا يوسف تدافع عن حقوق المرأة.. «الجواز للدلع وطمع الستات حلال» المنظار نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم رانيا يوسف تدافع عن حقوق المرأة.. «الجواز للدلع وطمع الستات حلال»، رانيا يوسف تدافع عن حقوق المرأة.. «الجواز للدلع وطمع الستات حلال» ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، رانيا يوسف تدافع عن حقوق المرأة.. «الجواز للدلع وطمع الستات حلال».

المنظار ملخص

ترى الفنانة أن المرأة «سيدة الرجل» وأنها ملزمة منه وليس العكس، مطالبة بضرورة وجود استقلالية مالية للمرأة عن الرجل الذي لا يحق له التحكم فيها.

دخلت الفنانة رانيا يوسف، في صراع من أجل إثبات حقوق الرجل على المرأة والعكس، مع الفنانين إياد نصار، وأحمد فهمي، إذ دافعت عن حقوق المرأة في الاستقلال المالي عن الزوج، مؤكدة أن عجز الأخير عن توفير الاحتياجات الأساسية لبيته يؤثر على استقرار الأسرة، رافضةً مساعدة الزوجة لزوجها ماليًا إذا ما تعرض لأزمة أو كارثة مالية، موضحة أن ذلك ليس «فرض عين» عليها، وأن الزوج مكلف فقط بتوفير الأموال ويكون للزوجة حق التصرف فيها، وفق ما تراه مناسبًا.

وارتدت الفنانة ثوب الناشطة النسوية، خلال مناقشة حامية في «قعدة رجالة»، الذي يقدمه الثلاثي أحمد فهمي وكريم فهمي وباسل الخياط، في موسمه الثاني على قناة «دي أم سي».

الفلوس آخر حاجة أفكر فيها

رتبت رانيا، الأهداف الأساسية التي تسعى إلى تحقيقها من خلال عملها كفنانة، قائلة: «أنا بشتغل عشان المتعة، وبعدها الشهرة، وفي النهاية الفلوس، والفلوس هي آخر حاجة أهتم بيها أو أفكر فيها».

الستات لازم يكونوا «طماعين»

قالت رانيا، أن الرجل هو المسؤول الأساسي عن توفير الاحتياجات الأساسية للمنزل، موضحة: «كل حاجة تخص الإنتاج من فلوس وماديات هو ملتزم بيها»، بينما ترى أن القرارات المصيرية يجب أن يتشاور فيها الطرفين.

واعتبرت خلال حوارها، الزوج بمثابة «شوال فلوس» بالنسبة لـ«الست»، مضيفةً: «لو زوجي أتاح لي فلوس أتصرف فيها بعد تلبية احتياجات البيت، أول حاجة هعملها هدلع نفسي، أنا متجوزة عشان أتدلع، والستات لازم يكونوا طماعين شوية»، معتبرة الطمع شيء يدل على حب الزوجة لزوجها.

وأكدت أن الزوج عليه أن يوفر الأموال الضرورية الخاصة بمصروفات البيت، وللزوجة حق التصرف فيها، وفق ما تراه مناسب لظروفها.

جشع الراجل والست

تابعت رانيا: «لو الراجل قل في تلبية الأشياء الأساسية زي الأكل والشرب ومصروفات العيال، الحياة مش هتبقى مستقرة، لكن لو قل في حاجات الدلع (الرفاهيات) مش هيقصر، أهم حاجة الأساسيات».

واستطردت في حديثها، قائلة: «فيه ستات جشعة بتتجوز الرجالة عشان الفلوس، وكمان فيه رجالة جشعة بتجوز الستات عشان الفلوس».

ورفضت رانيا، تحكمات الرجل في زوجته، مهاجمة الفنان أحمد فهمي، الذي يرى أن للرجل حق في التحكم في زوجته وخاصة في الأمور الحياتية، قائلة: «طيب ما يجيب ريبورت أحسن.. فالزوج شريك الزوجة في البيت، ولا يحق له التحكم في كل شيء، فهو لا يفهم في تربية الأطفال، وما يحتاجه البيت وما لا يحتاجه».

المرأة سيدة الرجل

واصلت رانياـ نقاشها مع إياد نصار، الذي يرى أن استقلال المرأة ماليًا عن الرجل، يجعلها تسيطر عليه، لترد عليه، بقولها: «المرأة سيدة الرجل، فالست هي اللي ولدت وربت وعلمت الرجل لحد ما كبر، ريموت التحكم في الرجل مع الست من بداية الخليقة، وبمنطق الحياة الأم هي اللي ولدت وربت حتى سلمت الرجل إلى زوجته.. فالراجل هو اللي بيصرف بس».

وشددت على رفضها منح زوجها أموالها الخاصة، عند احتياجه لها، مبررة ذلك بقولها: «فلوس الرجل بتاعة المرأة، أما فلوس المرأة مش بتاعة الراجل، وليس له حرية التصرف فيها إلا بإذنها».

المرأة ملزمة من الرجل وليس العكس

استكملت رانيا يوسف، حديثها محاولة إثبات وجهة نظرها: «فيه ستات أصيلة بتشتغل لما جوزها يقصر في الأشياء الأساسية عشان تعدل الميزان، أنا شايفة إنه مش صح إن الزوج يقعد في البيت والست هي اللي تشتغل، فلوس الست مش بتاعة الراجل، لكن فلوس الراجل بتاعتي، المرأة ملزمة من الرجل وليس العكس، فالرجل يتحمل مسئولية نفسه».

وفي نهابة الحلقة، تراجع نصار، عن حديثه خلال الحلقة، قائلًا: «أنا شخصيًا مستحيل أمد إيدي على فلوس زوجتي»، أما فهمي، علق على الحلقة، بقوله: «أنا كنت مستنفز جدًا مع رانيا في موضوع فلوسي وفلوس مراتي.. وأنا طبعًا ضد اللي قولته، فعقد الزواج هو عقد ارتباط وليس بيع أو شراء، وليس فرضًا علي المرأة مساعدة زوجها وقت الشدة»، أما رانيا يوسف، فقد وضعت شروطًا يجب أن تتوافر في الزوج لتستأمنه الزوجة على أموالها وهي: «الأمانة والصدق والتمتع بالأخلاق الكريمة».

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، رانيا يوسف تدافع عن حقوق المرأة.. «الجواز للدلع وطمع الستات حلال»، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : التحرير الإخبـاري