قصة مثيرة وراء إضرام رجل النيران في BMW الفئة السابعة خاصته
قصة مثيرة وراء إضرام رجل النيران في BMW الفئة السابعة خاصته

قصة مثيرة وراء إضرام رجل النيران في BMW الفئة السابعة خاصته المنظار نقلا عن سعودى أوتو ننشر لكم قصة مثيرة وراء إضرام رجل النيران في BMW الفئة السابعة خاصته، قصة مثيرة وراء إضرام رجل النيران في BMW الفئة السابعة خاصته ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، قصة مثيرة وراء إضرام رجل النيران في BMW الفئة السابعة خاصته.

المنظار  أي شخص يمر بمشاكل في سيارته يصل لمرحلة غضب تجعله يرغب في إضرام النيران فيها، ولكن ذلك لا يعني أن يقدم على هكذا شيء !

هذا هو بالضبط ما حدث مع السيد هادي بورموهسيني، وهو شخص وضع الـ BMW الفئة السابعة خاصته أمام المقر الرئيسي لشركة BMW في ميونخ وأشعل النيران فيها، ولكن القصة تمتد لما هو أبعد من ذلك..

بورموهسيني كانت لديه مشاكل في ناقل حركة سيارته الـ M6 وعاملته الوكالة بشكل مهين، وردا على ذلك وفي سبتمبر 2013 أمام معرض سيارات فرانكفورت، قام الرجل بتدمير السيارة بمطرقة.

وبعد ذلك قام بورموهسيني بإصلاح الـ M6، ومن ثم قام بتحطيمها مجددًا وهذه المرة أمام معرض سيارات جنيف بمارس 2014، وفي 2015 استبدلها بطراز Z3، حتى استبدلها بالفئة السابعة ووصلنا لقصة احتراقها في ميونخ وتصاعد الادخنة السوداء في سماء المدينة، والذي نتج عنه وصول قسم الإطفاء ليطفيء الحريق وقبض رجال الشرطة على الرجل.

بورموهسيني يدّعي أنه سيتابع ما بدأه ضد BMW، وفي الحقيقة نحن حتى الآن لا نفهم ما الذي يحاول الرجل إثباته، فكما يبدو لنا فكل ما جرى أن أحد وكلاء الشركة عامله بشكل سيء، وكان ذلك كافيًا لإيصاله لهذه المستويات من الجنون.. أيضًا هل ببساطة يحرق كل هذا المال؟ ألا يرى أنه يضر نفسه بهذا الشكل؟

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، قصة مثيرة وراء إضرام رجل النيران في BMW الفئة السابعة خاصته، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : سعودى أوتو