قصة حزينة وراء الاحتفال بـ”عيد الحب” المصري
قصة حزينة وراء الاحتفال بـ”عيد الحب” المصري

قصة حزينة وراء الاحتفال بـ”عيد الحب” المصري المنظار نقلا عن اخبار مصر ننشر لكم قصة حزينة وراء الاحتفال بـ”عيد الحب” المصري، قصة حزينة وراء الاحتفال بـ”عيد الحب” المصري ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، قصة حزينة وراء الاحتفال بـ”عيد الحب” المصري.

المنظار خصص المصريين يوم 4 نوفمبر من كل عام للاحتفال بعيد الحب، ليعبر المحبين عن حبهما لبعض من خلال تبادل الرسائل الغرامية أو إرسال الهدايا وباقات الزهور.

يرجع سبب الاحتفال بهذا اليوم في مصر إلى حكاية غريبة تناقلها البعض، فيقولون “عندما خرج مصطفى أمين من السجن في عام 1974 تصادف أنه شاهد في حي السيدة زينب نعشًا يسير خلفه ثلاثة رجال فقط، فاندهش وسأل أحد المارة عن الرجل المتوفى، فقالوا له هو رجل عجوز لم يحبه أحد، ومن هنا جاءت فكرته بتخصيص يوم للحب في مصر.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، قصة حزينة وراء الاحتفال بـ”عيد الحب” المصري، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : اخبار مصر