مواطن دهس ضابطاً في «النجدة» احتجاجاً على استيقافه
مواطن دهس ضابطاً في «النجدة» احتجاجاً على استيقافه

تطاول مواطن على ضابط في النجدة، معترضاً على استيقافه في منطقة جابر العلي، فدهسه، ثم سحله على الطريق، قبل أن يترجل من السيارة ويولي الأدبار متوارياً خلف المساكن، تاركاً خلفه سيارته وبطاقته المدنية في يد الضابط الذي ظل متشبثاً بها، ليسجل بياناتها في حزمة قضايا في حق الهارب تتصدرها «دهس رجل أمن وهروب»!

وروى مصدر أمني «أن ضابط النجدة، وهو ملازم أول، كان يجول ومرافقه بدوريتهما قرب مقبرة صبحان، وشكّ في سيارة رباعية، فأشار إلى سائقها للتوقف، وعندما طلب إثباته قدمه إليه ممتعضاً، وسرعان ما أمسك بيد الضابط، عامداً إلى التحرك بالسيارة، فحاول الضابط التشبث به، لكنه واصل التحرك ساحلاً الأمني على الأرض وداهساً إياه، ثم ترجل، مطلقاً ساقيه للريح، وتاركاً خلفه سيارته، غير عابئ بالضابط الذي ظل قابضاً على هوية الهارب، وسرعان ما توارى داخل منطقة جابر العلي».

وأضاف المصدر أن «مرافق الضابط أبلغ عمليات الداخلية، فانطلق إلى الموقع الأمنيون والمنقذون الطبيون الذين أسعفوا الضابط إلى مستشفى العدان، وسجل الأمنيون قضية بحق المواطن، في حين توجه فريق أمني إلى محل سكنه، لكنهم لم يعثروا عليه، فاستصدروا أمر ضبط وإحضار بحقه، ويسعى رجال المباحث إلى تعقب أثره أملاً في القبض عليه على ذمة مجموعة القضايا التي سُجلت ضده».

المصدر : وكالات