البلد دي بلدي.. الرحلة الحادية عشر: «غزال وسالوجا» قصة شباب نهر النيل (صور)
البلد دي بلدي.. الرحلة الحادية عشر: «غزال وسالوجا» قصة شباب نهر النيل (صور)

البلد دي بلدي.. الرحلة الحادية عشر: «غزال وسالوجا» قصة شباب نهر النيل (صور)

المنظار نقلا عن الدستور ننشر لكم البلد دي بلدي.. الرحلة الحادية عشر: «غزال وسالوجا» قصة شباب نهر النيل (صور)، البلد دي بلدي.. الرحلة الحادية عشر: «غزال وسالوجا» قصة شباب نهر النيل (صور) ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز،

البلد دي بلدي.. الرحلة الحادية عشر: «غزال وسالوجا» قصة شباب نهر النيل (صور)

.


المنظار أقل من ثلث ساعة تبعدك عن محمية "غزال وسالوجا" بالمركب النهري الذي ينقلك من أمام محمكمة أسوان إلى المحمية عبر النيل، حتما ستستمتع كثيرا برؤية المناظر الطبيعية من الصخور والجرانيت الأسود الذي يملأ جانبي المجري ومنتصفه.

لكي تستمتع بالمحمية عليك ان تتقدم بطلب لإدارة المحمية هناك، على الفور تبلغ إدارة المحمية الباحثين المتواجدين هناك ليكونوا في استقبالك، هكذا أرشدنا الدكتور أبو الحجاج نصير مدير عام محميات أسوان.

في 1989 أعلنت جزيرة غزال وسالوجا محمية طبيعية على مساحة نصف كيلو متر مربع كمحمية أراضي رطبة ومناظر طبيعية، تبعد عن القاهرة حوالي 700 كيلو متر، تتميز بسيادة أنواع شجيرية مثل السنط والطرفة واللويث والهجليج ويضم الكساء الخضرى فى المنطقة حوالى 94 نوعًا مختلفا من النباتات بعضها تنفرد به هذه الجزر خاصة على طول وادى النيل.

وأتاحت الظروف الطبيعية المتميزة لهذه الجزر فرصًا لحياة الطيور المقيمة والمهاجرة، فقد تم حصر أكثر من 60 نوعا من الطيور بينها نادرة ومهددة بالانقراض تعيش وتتكاثر منذ أيام قدماء المصريين وهى مسجلة فى نقوشهم وآثارهم ومنها الواق والهدهد والأوز المصرى.

للعائلة مكان مخصص يمكنها الاستمتاع بالاستحمام في النهر، ثم يأخذك أحد باحثي المحمية في جولة داخل الجزيرة ليطلعك على معالمها، وفق برامج محدد، سواء للمواطنين أو طلبة الكليات والمدارس.

«هي أصغر المحميات مساحة لكنها الأعلى قيمة»، هكذا بدأ الدكتور أبو الحجاج وصفه لـ«غزال وسالوجا»، قائلا: «غزال إسم نبات كان متواجد في الجزيرة لكنه انقرض، أما سالوجا فتعني (الدوشة) صوت ارتطام المياه بالصخور.. وبمعني أكثر شمولا نطلق عليها معركة الصخور مع المياه».

عندما يرتفع منسوب المياه تكون مساحة الجزيرة 55 فدان، وعند عودة المنسوب إلى وضعه الطبيعي تصل مساحتها 100 فدان.

تمثل جزيرة «غزال وسالوجا» الشلال الأول على نهر النيل الذي تحكي أثاره الجيولوجية قصة شباب نهر النيل، بخلاف الشلالات الخمسة الأخرى، التي توجد في السودان ولا يوجد غير شلال مصر الوحيد في نهر النيل بأكمله والمعروف بالشلال الأول.

تجمع محمية غزال وسالوجا بين السياحة البيئية والسياحة الجيولوجية، حيث تعني السياحة البيئية الاهتمام بمشاهدة النباتات والطيور والحيوانات، بينما تعني السياحة الجيولوجية الإكتفاء بالتاريخ الجيولوجي للصخور والمحميات وهو ما يمكن اجراؤهما مكتملين في هذه المحمية الصغيرة.

تحكي الجزيرة تاريخ نهر النيل العظيم، وتعد الجزيرة مرحلة الشباب للنهر، وتصنف ضمن مناطق الأراضي الرطبة لأن العمق فيها بين 50 سم حتى 6 متر، وتعد ضمن أهم محطات رصد الطيور المهاجرة والقائمة، يزورها نصف الطيور على مستوى العالم، وهو ما يجلب لها سياحة مشاهدة الطيور.

أخر الحكايات على الجزيرة، عاش عليها أمير ياباني يدعي "تكانادو"، وعرض تبرعه بكل ما يملك على أن يدفن فيها ويطلق عليها اسمه لكن القائمين على إدارة المحمية رفضوا، وتكريما له سيطلق اسم مركز علمي وثقافي ونادى للعلوم البيئية، ينشأ داخل الجزيرة، وسيتم وضع مقتنيات الأمير الياباني داخله وإطلاق اسمه عليه.
ومن المقرر افتتاحه خلال شهور قليلة، وبحسب الحجاج سيدعم هذا الأمر جلب أعداد كبيرة جدا من السياحة اليابانية.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار،

البلد دي بلدي.. الرحلة الحادية عشر: «غزال وسالوجا» قصة شباب نهر النيل (صور)

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الدستور