حفيدة «صيدناوي»: أنا مرتبطة عاطفيًا بالأقصر
حفيدة «صيدناوي»: أنا مرتبطة عاطفيًا بالأقصر

حفيدة «صيدناوي»: أنا مرتبطة عاطفيًا بالأقصر المنظار نقلا عن الوفد ننشر لكم حفيدة «صيدناوي»: أنا مرتبطة عاطفيًا بالأقصر، حفيدة «صيدناوي»: أنا مرتبطة عاطفيًا بالأقصر ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، حفيدة «صيدناوي»: أنا مرتبطة عاطفيًا بالأقصر.

المنظار إليسا صيدناوى.. ممثلة عالمية وعارضة أزياء ومحبة لعمل الخير، نشأت إليسا وترعرعت ما بين مصر وإيطاليا وفرنسا وهى ابنة المهندس المعمارى والخبير فى عالم الأزياء «صيدناوى»، صاحب المحلات الشهيرة بالقاهرة ومدن الجمهورية، بدأت «إليسا» فى عمل الحملات الدعائية لكبرى شركات الموضة مثل شانيل، أرمانى، روبرتو كافالى، ميسونى.. وفى نفس الوقت ظهرت فى أكثر من ستة أفلام مع نجوم عالميين كبار مثل ادجار راميراز وآلان شابت، وفى عام 2015 أخذت لقب الأم الروحية لمهرجان السينما بفينسيا وبدأت فى دعم شئون اللاجئين التابع للأمم المتحدة بشكل رسمى، وبالرغم من أن جدها «صيدناوى»، خرج من مصر منذ زمن طويل، إلا أن حفيدة عائلة «صيدناوى»، «إليسا»، مازالت تزور مصر، وافتتحت «مؤسسة إليسا صيدناوى»، فى منتصف إبريل 2014، بمدينة «الأقصر»، وهى جمعية أهلية لرعاية الطفولة، ومنظمة ثقافية متنوعة، يديرها أشخاص محليون وتتخذ من مدينة الأقصر فى مصر مقرًا لها.. تم توظيف الرجال والنساء الذين يعملون فيها وتدريبهم وتمويلهم للمساعدة فى إنشاء برامج إبداعية للأطفال، وتهتم تلك المؤسسة بتنمية مهارات الأطفال وتقديم دورات تثقيفية أيضا للكبار.

«إليسا» تعشق مصر كما تقول على صفحتها الخاصة على الفيس بوك وقد اشتركت من قبل مع ابن عمها ستيفان صيدناوى فى انتاج وتنفيذ فيلم وثائقى بعنوان «كله تمام» عن الثورة والشباب والحرية بعد ثورة يناير.. تذكر «إليسا» الأقصر، قائلة: حرارة الصيف الحارقة التى كانت تصل إلى 50 درجة مئوية، الجيران والأحاديث مع كريستيان، كنت أقلد أمى التى كانت تصمم الأزياء، فكنت أذهب إلى السوق عندما كان عمرى 11 سنة اشترى بعض الأقمشة وأعمل على تصنيعها حتى تتحول إلى شىء يلبس وأعرضها على أبى بفخر، إلا أن أبى لم يكن من النوع الذى يوزع الإطراء.. عشت طفولة رائعة هناك حتى عمر 6 سنوات، إلا أن الأقصر بقى ملاذنا الذى نقصده دائما فى العطلات، أنا مرتبطة عاطفيًا بهذا المكان، لذلك لم أنفصل عنه، وعندما تسنى لى الأمر كانت مؤسستى الخيرية فى الأقصر عربون وفاء لبلدى وشعبى.

 

 

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، حفيدة «صيدناوي»: أنا مرتبطة عاطفيًا بالأقصر، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوفد