مستثمرون بعد لقاء وزير الكهرباء بالبرلمان: مصانعنا مهددة ومش هنسكت
مستثمرون بعد لقاء وزير الكهرباء بالبرلمان: مصانعنا مهددة ومش هنسكت

مستثمرون بعد لقاء وزير الكهرباء بالبرلمان: مصانعنا مهددة ومش هنسكت المنظار نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم مستثمرون بعد لقاء وزير الكهرباء بالبرلمان: مصانعنا مهددة ومش هنسكت، مستثمرون بعد لقاء وزير الكهرباء بالبرلمان: مصانعنا مهددة ومش هنسكت ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، مستثمرون بعد لقاء وزير الكهرباء بالبرلمان: مصانعنا مهددة ومش هنسكت.

المنظار أملًا في إنهاء أزمات قطاع المصانع والمستثمرين من الكهرباء، والتي تعيق استمرارية أعمالهم، تواصل "المستثمرون" وجهًا لوجه مع وزير الكهرباء الدكتور محمد شاكر، داخل أروقة مجلس النواب خلال انعقاد لجنة الصناعة بالمجلس، أمس الثلاثاء، والتي نتج عنها وعود من الوزير بحل كل المشكلات المتعلقة بالمستثمرين والمصانع دون تحديد موعد محدد للحل.

ومن أكثر المدن الجديدة تأثرًا فيما يخص المستوى السكني والصناعي، مدينة بدر، والتي تعاني مع الكهرباء، إلى أن وصل الحال لاحتراق محول كهرباء من المحولات الأربعة المغذية للمدينة، ونتج عنه إظلام المدينة بالكامل الشهر الماضي.

86fb85a64c.jpg

لم نتمكن من عرض مشكلاتنا على الوزير

ممثل عن مدينة بدر كان حاضرًا الاجتماع، وهو المهندس بهاء العادلي رئيس جمعية مستثمري بدر، والذي قال إن اللقاء مع وزير الكهرباء داخل مجلس النواب كان مزدحما لكثرة عدد ممثلي القطاعات الصناعية والمستثمرين للمناطق الصناعية "6 أكتوبر - العاشر من رمضان - بدر"، ولم يتمكن أغلب الحضور، خاصة المتضررين، من عرض مشكلاتهم، وهو واحد منهم لم يحالفه التوفيق للحديث مع الوزير.

ويعاني 480 مصنعًا داخل أروقة المدينة الصناعية ببدر، من انخفاض وتذبذب الجهد منذ قرابة العام ونصف العام، وذلك بسبب وجود محطة محولات تضم 4 محولات، قدرة المحول الواحد 25 ميجاوات بإجمالي 100 ميجاوات، بينما ما تغذيه المحطة هو مدينة بدر بشقيها "السكني - الصناعي"، والعاصمة الإدارية الجديدة لحين عمل شبكة مستقلة خاصة بالعاصمة الإدارية، هذا بخلاف تغذية نفس المحطة لمدينة الروبيكي الصناعية لصناعة الجلود، وهو ما يجعل يتطلب ضخ 140 ميجاوات إضافية للتغلب على الأزمة بالمدينة ومحيطها.

وما زاد الأزمة هو زيادة الحمل الشهر الماضي وما نتج عنه انقطاع التيار بالكامل عن المدينة لمدة يومين، جراء احتراق أحد المحولات الأربعة بقدرة 25 ميجاوات، وتم استبدال آخر به، قدرته 40 ميجاوات، وهو ما حسن من الأداء نسبيا.

ومن وجهة نظر العادلي في حديثه لـ"التحرير"، فإن حل المشكلة يتمثل في تغيير سكاكين الكهرباء وعدد من الكابلات التي تغذي منطقة بدر لانتهاء عمرها الافتراضي، بالإضافة إلى تدعيم محطة المحولات بمحول خامس قدرته 20 ميجاوات، ليكون إجمالى قدرة المحطة 155 ميجاوات، وتكون المحطة قادرة على مجابهة الأحمال وعدم الانقطاع.

d76be97670.jpg

قروض بـ37.5 مليار جنيه لتحسين شبكات النقل والتوزيع

وأوضح وزير الكهرباء الدكتور محمد شاكر، أمس، أن وزارة الكهرباء لا تحقق أي أرباح بالمرة حاليا، منوها بأنه تم اقتراض 19.5 مليار جنيه من البنوك المختلفة لتحسين شبكات توزيع الكهرباء، و18 مليار جنيه لإنشاء وتطوير خطوط النقل المختلفة، وحل كل المشكلات، بإجمالي قروض بـ37.5 مليار جنيه.

ولم يتوقع العادلي أي تحسن في الخدمة، كون الوزير، بعد استماعه لكل المشكلات، قال إن الوزارة تغلبت على أزمة الإنتاج، وبات لدينا وفرة من المحطات، بينما العقبة في شبكات النقل والتوزيع والتي تم اقتراض المبالغ سالفة الذكر لها، وسيتم التغلب عليها مع نهاية العام المقبل 2019، متابعًا بأنه لن ينتظر إلى العام المقبل، كونها فترة طويلة لانتظار المصانع تحت رحمة أي خطأ أو زيادة أحمال، قائلًا: "مش هسكت"، وسأطلب لقاء وزير الكهرباء في أقرب وقت لحل الأزمة بمدينة بدر، لا سيما أن الـ48 مصنعًا تضم 25 ألف عامل وأسرة.

5577241b66.jpg

وفي السياق ذاته، قال الدكتور سمير عارف، رئيس جمعية مستثمرى العاشر من رمضان، إن وزير الكهرباء استمع لجميع طلبات المستثمرين المتعلقة بالكهرباء ووعد بحل المشكلات العامة مثل انقطاع التيار الكهربائي ببعض المدن الصناعية مثل بدر والسادس من أكتوبر.

c9c977be0b.jpg

مد فترة قطع التيار الكهربائي عن المتعثرين من ثلاثة أشهر إلى أربعة  

وأضاف عارف أن الوزير اعترض على مطالبة بعض المستثمرين بخفض أسعار الكهرباء، حيث تتحمل موازنة الدولة نحو 50 مليار جنيه دعما للكهرباء فى الوقت الذى تقوم فيه الحكومة ببناء المحطات والحصول على الغاز الطبيعى بالأسعار العالمية.

وتعهد وزير الكهرباء، حسب عارف، بتقسيط مديونيات الكهرباء للمستثمرين، مشددًا على أنه سيعاقب من يقصر في تنفيذ هذا القرار، خاصة أنه مفعل بالفعل.

ووافق وزير الكهرباء على مطلب أعضاء لجنة الصناعة بمجلس النواب، بمد فترة قطع التيار الكهربائي عن المتعثرين في دفع فاتورة الكهرباء، بعد 4 أشهر، وليس 3 أشهر كما هو معمول به حاليا.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، مستثمرون بعد لقاء وزير الكهرباء بالبرلمان: مصانعنا مهددة ومش هنسكت، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : التحرير الإخبـاري