نقص الدواء يهدد 4 ملايين مصاب بـ«أنيميا البحر المتوسط»
نقص الدواء يهدد 4 ملايين مصاب بـ«أنيميا البحر المتوسط»

نقص الدواء يهدد 4 ملايين مصاب بـ«أنيميا البحر المتوسط» المنظار نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم نقص الدواء يهدد 4 ملايين مصاب بـ«أنيميا البحر المتوسط»، نقص الدواء يهدد 4 ملايين مصاب بـ«أنيميا البحر المتوسط» ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، نقص الدواء يهدد 4 ملايين مصاب بـ«أنيميا البحر المتوسط».

المنظار تجلس الطفلة (زينب.س) التي أكملت عقدها الأول لساعات طويلة على جهاز نقل الدم، داخل مستشفى الأطفال بعين شمس والذي لا يقوى جسدها الضعيف على تحمله والمحاليل المعلقة بذراعها تجعلها أشبه بالوردة التي أصابها الذبول، المرض تمكن منها، فأصاب وجهها بالإصفرار، وكان يُسمع صراخها من الخارج من شدة الألم الذي لم تعد تحتمله، واكتشفت والدتها إصابتها بأنيميا البحر الأبيض المتوسط أو ما يعرف بـ«Thalassaemia».

أصيبت زينب بأنيميا البحر الأبيض المتوسط بعد إصابتها الأولى بالالتهاب الكبدي الوبائي «فيروس سي» الذي انتقل إليها بعد مرور ثلاثة أشهر من ولادتها نتيجة نقل دم لها من بنك الدم التابع للمستشفى الجامعي.

يصيب مرض «الثلاثيميا» -الوراثي- حوالي 4 ملايين مصري نتيجة عمليات نقل الدم المتكررة وانتقال العدوى بين المرضى، وعدم إجراء الأبوين فحوصات ما قبل الزواج التي تمثل مفتاح الوقاية من المرض، ولا بديل لذلك سوى "الدم" وأقراص تؤخذ بشكل متواصل مدى الحياة، لخفض نسبة الحديد في الدم، وهي عملية مكلفة للغاية، تتخطى الخمسة آلاف جنيه شهريًا، بما لا تتحملها ميزانية غالبية الأسر المصرية.

مرت الثلاث أشهر الأولى في رحلة علاج الطفلة الصامتة دائمًا زينب، كأنها ثلاث سنوات والأهل كلها أمل في الشفاء والخروج بنتيجة جيدة، ولكن دون جدوى أو بارقة أمل، كما تقول والدتها: "نفسي أسفرها بره مصر.. الأدوية هنا غالية قوي، ومافيش نتيجة بعد كل ده"، وأنها تتمنى أن تعرض حالة طفلتها على الأطباء بالخارج لإعادة البسمة من جديد إلى وجهها الصغير قبل أن تودع حياتها في سن مبكرة.

قرار رئاسي 

في تدخل سريع من قبل مؤسسة الرئاسة لتوفير احتياجات مرضى الهيموفيليا وأنيميا البحر الأبيض في مصر أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس الجمعة قرارًا ببناء مصنع لمشتقات الدم ما يعد نجاحًا كبيرًا لمصر في سبيل القضاء على المرض المزمن الذي تكلف أدويته المستوردة الخزينة العامة للدولة أكثر من 850 مليون دولار سنويًا وسوف تطرح المناقصة اليوم لبناء المصنع الذي يستغرق بناؤه 15 شهرا والذي كان مطلبا لجميع المختصين منذ عشر سنوات لتوفير العملة الصعبة، وسد العجز في الدواء الموجود في بعض المستشفيات والتي يحتاجها العديد من المرضى أثناء إجراء العمليات الجراحية والذي يسبب وجود السوق السوداء بهذه المشتقات، بالإضافة إلى توفيرها للعملة الصعبة.

القرار الرئاسي الجديد يحمل بارقة أمل جديدة لأكثر من مليون و900 ألف طفل مصري من إجمالي 4 ملايين حالة، يعانون من ذلك المرض الذي تعاني منه الطفلة زينب، حسب ما ذكرته الدكتورة آمال البشلاوي، أستاذ أمراض الدم وطب الأطفال بمستشفى أبوالريش الجامعي، ورئيس الجمعية المصرية لرعاية أطفال "الثلاسيميا"، وهو ما يمثل نحو 10% من إجمالي عدد المصريين، مؤكدة أنه من أخطر الأمراض الوراثية، وأكثرها شيوعًا بين جموع المصريين. 

9 % من المصريين مصابون

«الثلاثيميا».. أحد أنواع الأنيميا المزمنة التي تلعب الوراثة دورًا رئيسيًا في الإصابة به، وعندما يحمل الأب والأم جين المرض تصل فرصة إنجاب طفل مريض إلى 25% وتصل نسبة الإصابة بالمرض في مصر إلى حوالي 9% وهي من أعلى نسب الانتشار في العالم وأن عدد المرضي يتجاوز نحو 4 ملايين طفل يحتاج الطفل الواحد حسب الجمعيات الطبية نحو 300 ألف جنيه سنويًا لتوفير الدواء حسب الأسعار العالمية.

كما يحتاج مريض أنيميا البحر المتوسط إلى نقل دم فوري وبشكل دوري لتعويضه عن كرات الدم التي تتكسر باستمرار، للمحافظة على مستوى مقبول من نسبة «الهيموجلوبين» في الدم ما يتسبب في مشاكل صحية عديدة للمريض.

ومن جانبه أشاد المحامي الحقوقي محمود فؤاد، مدير المركز المصري للحق في الدواء بالجهود الحثيثة التي قدمتها هيئة الرقابة الإدارية في هذا الصدد بتوفير كافه المعلومات أمام القيادة لاتخاذ القرار الذي سوف يزلزل أصحاب شركات الأدوية العالمية التي رفضت توفير الأدوية إلا بعد رفع أسعارها وامتنعت عن التوريد منذ أربعة أشهر.

وأضاف فؤاد لـ«التحرير» أن حقوق أطفال التلاثيميا شهدت انتهاكات واسعة من قبل الشركات متعددة الجنسية طوال السنوات السابقة وهددت حياتهم بفرض الأسعار التي أصبحت عائقًا أمام الحق الدستوري للدواء وإتاحته.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، نقص الدواء يهدد 4 ملايين مصاب بـ«أنيميا البحر المتوسط»، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : التحرير الإخبـاري