سفيرة دومينيكا: تربط تسوية نزاع الصحراء باستقرار منطقة الساحل والصحراء وتجفيف منابع الإرهاب من التمويل
سفيرة دومينيكا: تربط تسوية نزاع الصحراء باستقرار منطقة الساحل والصحراء وتجفيف منابع الإرهاب من التمويل

سفيرة دومينيكا: تربط تسوية نزاع الصحراء باستقرار منطقة الساحل والصحراء وتجفيف منابع الإرهاب من التمويل المنظار نقلا عن الجزائر تايمز ننشر لكم سفيرة دومينيكا: تربط تسوية نزاع الصحراء باستقرار منطقة الساحل والصحراء وتجفيف منابع الإرهاب من التمويل، سفيرة دومينيكا: تربط تسوية نزاع الصحراء باستقرار منطقة الساحل والصحراء وتجفيف منابع الإرهاب من التمويل ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، سفيرة دومينيكا: تربط تسوية نزاع الصحراء باستقرار منطقة الساحل والصحراء وتجفيف منابع الإرهاب من التمويل.

المنظار أكدت سفيرة دومينيكا، لورين روث بانيس روبرتس، اليوم الثلاثاء بنيويورك، أن تسوية نزاع الصحراء ستساهم في تعزيز الاستقرار والأمن بمنطقة الساحل والصحراء وتجفيف منابع الإرهاب من التمويل في إفريقيا.

وتواجه القارة الإفريقية صورتين رئيستيْن من صور الإرهاب، الأولى: الإرهاب الداخلي «المحلي» الذي ينتشر في عدد من الدول التي تشهد حروباً أهلية وصراعات داخلية. والثاني يتمثل في الإرهاب الدولي «العابر للحدود»، وأبرز أمثلته جماعة «بوكو حرام» في نيجيريا، وجماعة الشباب في الصومال، والجماعات المتواطئة مع تنظيم «داعش» في ليبيا، وكذلك الجماعات المنتمية إلى تنظيم «القاعدة»، خصوصاً في بلاد المغرب العربي.

وتتمثل دوافع الإرهاب على الساحة الإفريقية في رعايته بواسطة بعض الدول، واستمرار التوتر في مناطق عدة في القارة، وممارسة التمييز العنصري والاستبداد، والنظام الاقتصادي الدولي غير المتوازن، واستغلال الغرب مقدرات وموارد وثروات الشعوب، وانتهاك حقوق الإنسان، والممارسات التعسفية لبعض الأنظمة السياسية في مواجهة شعوب معينة أو طوائف عرقية.

وأكدت سفيرة دومينيكا، أمام اللجنة الخاصة (سي 24)، أن "تسوية هذا النزاع ستساهم بلا شك في تعزيز الاستقرار والأمن بمنطقة الساحل والصحراء، التي تظل اليوم عرضة لتهديدات أمنية ضخمة ومتنامية".

وبعد أن حذرت من أن هذه التهديدات مرتبطة بالإرهاب والجريمة المنظمة عبر الوطنية وجميع أنواع التهريب، رحبت السيدة روبرتس "بالجهود التي يبذلها المغرب لتعزيز التعاون الإقليمي لرفع هذه التحديات".

كما نوهت الدبلوماسية بعودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي، معتبرة أن هذه العودة "سيكون لها تأثير إيجابي على التنمية الاجتماعية والاقتصادية في إفريقيا، وستساعد على تعزيز السلام والاستقرار في القارة."

من جهة أخرى، أشادت روبرتس بانعقاد انتخابات جماعية وتشريعية خلال شتنبر 2015 وأكتوبر 2016 "في جو سلمي ونزيه وديمقراطي"، مكنت سكان الصحراء من انتخاب ممثليهم على المستويين المحلي والوطني.

 

 

ح.سطايفي للجزائر تايمز

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع المنظار . المنظار، سفيرة دومينيكا: تربط تسوية نزاع الصحراء باستقرار منطقة الساحل والصحراء وتجفيف منابع الإرهاب من التمويل، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الجزائر تايمز